مدن سودانية تشتعل باحتجاجات عارمة للتنديد بالغلاء وسيطرة الجيش على السلطة

0

خرج الآلاف في عدد من الولايات السودانية الاثنين، في موجة احتجاجات جديدة مناوئة للجيش ورافضة لتصاعد أسعار السلع الاستهلاكية قابلتها أجهزة الأمن بقمع مفرط واعتقالات طالت العشرات.

ولليوم الثاني على التوالي خرج طلاب ومواطني “عطبرة” بولاية نهر النيل شمالي السودان في احتجاجات واسعة لرفض موجة الغلاء وارتفاع أسعار السلع الأساسية.

وردد المتظاهرون وبينهم المئات من طلاب المدارس هتافات مناوئة للعسكر ومطالبة بعودته للثكنات، فيما تواصل إضراب عمال السكة حديد احتجاجا على تأخر الرواتب. كما وردا في سودان تربيون ،

ويشكو سكان عطبرة من انهيار الخدمات الأساسية بانقطاع مياه الشرب والتيار الكهرباء لأيام.

وأقام محتجون حواجز بالقرب من سوق المدينة الكبير وأحرق طلاب المدرسة الصناعية والجديدة إطارات السيارات ورددوا هتافات تطالب بإبعاد الجيش من السلطة، وبالحكم المدني وأغلقوا طريق الشهيد طارق أحمد قبل أن ترد عليهم الشرطة بإطلاق الغاز المسال للدموع لتفريقهم.

ونقل شهود عيان لـ”سودان تربيون” أن معظم المحال التجارية بعطبرة أغلقت أبوابها بجانب توقف البنوك وبعض المؤسسات الحكومية بعد إحجام الموظفين عن العمل احتجاجا على تأخر المرتبات.

وفي “الدمازين” بولاية النيل الأزرق نظم مئات الطلاب احتجاجات عارمة منددة بالارتفاع الكبير في أسعار السلع خاصة الخبز ورفع تعرفة المواصلات.

Leave A Reply

Your email address will not be published.