بعد الكورونا..ربما ستحتاج إلى السفر لهذا المكان!

0

القيادة-الخرطوم: علماء البيئة و باحثوها، ربما هم الوحيدون الذين فرحوا بقدوم فيروس كورونا. حيث سجلت الطبيعة لاول مرة منذ عقود أقل معدلات تلوث.

و كما قال البعض ” كورونا جاءت لتشفي الأرض من فعائل البشر”.

وبعد إجراءات العزل والإغلاق، تبين حجم الاختلاف في التلوث قبل وبعد، فأصبحت المدن أقل تلوثا وأفضل هواء، ولكن يظل التلوث موجودا في غالبية مدن العالم.

و بعد دراسة علمية، نشرت في دورية “وقائع الأكاديمية الوطنية للعلوم” وفقا لما ذكره موقع سكاي نيوز البريطاني، قادت إلى أن أنظف هواء في العالم يقع فوق المحيط الجنوبي بالقرب من القارة القطبية الجنوبية.

ليس هذا فحسب، بل وصف العلماء هواء تلك المنطقة بأنه “أصيل” ولا يتأثر بالتلوث، وقالوا إن القارة القطبية الجنوبية “أنتاركتيكا” تبدو معزولة عن التلوث والغبار من القارات الأخرى إلى الشمال.

وأوضح علماء من جامعة ولاية كولورادو أن الهواء الذي يغذي السحب السفلية كان خاليا من أي جسيمات ناتجة عن نشاط بشري أو غبار من قارات أخرى.

وكانت سفينة بحثية قد أبحرت من تسمانيا، جنوبي أستراليا، إلى مسافة 40 كيلومترا من حافة الجليد في القطب الجنوبي لإجراء “التنميط البكتيري” من عينات مرشح الهواء.

تهليل ابن عمر أحمد-صحيفة القيادة

Leave A Reply

Your email address will not be published.