للقبض على محمد رمضان …امريكا تعلن جائزة قيمتها 3 ملايين دولار

0

القيادة-الخرطوم: أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن وضعها مكافأة تصل إلى 3 ملايين دولارا مقابل المعلومات التي من الممكن أن تساعد الخارجية الأمريكية في الوصول إلى مكان القائد و الداعية الرئيسي بتنظيم داعش محمد خضر موسى رمضان من خلال برنامجها المكافآت من أجل العدالة.

وُلِد محمد رمضان ، المعروف أيضًا باسم أبو بكر الغريب ، في الأردن ، وهو واحد من أقدم مسئولي الإعلام في خدمة داعش ويشرف على العمليات الإعلامية اليومية للمجموعة، بما في ذلك إدارة المحتوى من شبكة داعش العالمية المنتشرة.

لعب رمضان دورًا رئيسيًا في عمليات الدعاية التي يقوم بها تنظيم داعش لتطرف الأفراد وتجنيدهم وتحريضهم في جميع أنحاء العالم.
كما أشرف على تخطيط وتنسيق وإنتاج العديد من مقاطع الفيديو الدعائية والمنشورات والمنصات عبر الإنترنت التي تضمنت مشاهد وحشية وقاسية للتعذيب والإعدام الجماعي للمدنيين الأبرياء.

برنامج المكافآت من أجل العدالة هو أداة فعالة لإنفاذ القانون ويديره خدمة الأمن الدبلوماسي ب وزارة الخارجية الأمريكية ، منذ إنشائه في عام 1984 ، دفع البرنامج ما يزيد عن 150 مليون دولار لأكثر من 100 شخص قدموا معلومات عملية ساعدت في تقديم الإرهابيين إلى العدالة أو منع أعمال الإرهاب الدولي في جميع أنحاء العالم.

تهليل ابن عمر أحمد-صحيفة القيادة

Leave A Reply

Your email address will not be published.