الأخبار

الدقير في كلمته للشعب السوداني : يعود العيد مصبوغا بلون الدم كعادته منذ عهد الإنقاذ

القيادة _الخرطوم : صرّح رئيس حزب المؤتمر السوداني عمر الدقير قائلا : (إن مسيرة الثورة صارت على شفا جرفٍ هار)، وذلك بحسب حيثيات الواقع التي تؤكد أن دورة المعاناة والأزمات الموروثة من النظام المباد ما زالت تراوح مكانها

كما أرسل الدقير كلمته تهنئته بمناسبة حلول عيد الأضحى لكل السودانيين داخل الوطن وفي معسكرات نزوحهم ومواقع شتاتهم ومنافيهم العديدة، مضيفا : “يعود العيد مصبوغاً بلون الدم، كما هي عادته منذ عهد (الإنقاذ) المباد، عشرات الضحايا الأبرياء لبسوا الأكفان بدلاً عن ثياب العيد إثر هجومٍ غادر على منطقة (مستري) بغرب دارفور”

وأكد أن ما حدث في (مستري) حدث في مناطق أخرى في دارفور وغيرها من أنحاء السودان قائلا: “ما يستعصي على الفهم في سودان ما بعد الثورة هو أن هذه الجرائم لا يقابلها غير بياناتٍ تشبه الصمت الثرثار في غياب الفعل الواعي، ما يجعلها بمثابة تحليقٍ مرتفعٍ وبعيدٍ عن الدم المسفوح، كأنّ الضحايا ليسوا مِنّا، وكأننا جميعاً لسنا مِنّا “

فاطمة بادي _صحيفة القيادة

تعليقات فيسبوك

قروب صحيفة القيادة في الواتسب 

قروب صحيفة القيادة في الواتسب 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق