تاور: ثقافة المجتمع السوداني لا تؤهل للتصدي للجائحة.. و الإنهزام الإقتصادي بالبلاد يقود طواريء كورونا لإتباع سياسة العودة الآمنة و المتدرجة للعمل

0

القيادة-الخرطوم: أكثر من شهرين فرضت فيهما الدولة سياسة الحظر الشامل على جميع ولايات السودان أملا في وعي الشعب للتصدي لجائحة كورونا. و مع تزايد الأعداد المصابة لم تجد الحكومات رأياً سوى تمديد فترات الحظر يوما عن يوم و شهرا عن شهر مما أثر سلبا دون إيجاب يذكر على جميع القطاعات الإقتصادية و الخدمية بالبلاد.

الأمر الذي أقره صديق تاور عضو السيادة الإنتقالي. و استشهد تاور بضآلة الثقافة التي عولت عليها الحكومة عند الشعب، فلم تجد منه الإلتزام بالحظر و لا حتى أدنى التدابير الصحية كما أشار إلى التأثير السلبي لإجراءات الطوارئ الصحية لمكافحة جائحة “كورونا” على دولاب العمل وحياة الناس في ظل ثقافة المجتمع غير المساندة للتصدي للجائحة.

فجاء ذلك الأمر ضمن الأجندة التي ناقشتها ورشة مراجعة و تقويم إجراءات الطواريء الصحية لمكافحة جائحة كورونا اليوم بقاعة الصداقة حول الأوضاع الإقتصادية و مدى تأثرها بانتشار الجائحة.

و خلصت الورشة إلى تقديم التوصيات بالتدرج في تسيير العمل متبعة سياسة العودة الآمنة في مزاولة النشاطات لا سيما المؤثرة على خطوط الإقتصاد.

نورا محمد-صحيفة القيادة

Leave A Reply

Your email address will not be published.

واحد × 4 =