صحيفة القيادة

اخبار السودان الجديد

ابرز المواضيع

آثار الكورونا على النظام الصحي بالسودان:المستشفيات ترفض استقبال خاله المريض و تطلب منه تصوير الأشعة بهاتفه لعدم توفر أفلام الأشعة

القيادة-الخرطوم: تداول عدد مقدر من رواد مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة من الآراء الخاصة بآثار انتشار عدوى الكورونا بالسودان.

إذ لم يكن السودان في حالة هلع من فيروس كورونا حتى بدايات ابريل عندما بدأ العدد في تزايد مخيف و أرقام الوفيات لا تبشر بالتوقف رغم حالات التعافي.

جكى أحد الناشطين قصته المؤثرة على ” فيسبوك” مع الكورونا التي تسببت بإغلاق حتى المستشفيات.

حيث اصبحت المشافي لا مجال لها لإستقبال العدد المهول من حالات الكورونا غير الأمراض الأخرى التي سرقت منها كورونا الأضواء.

نقل المتحدث للشعب السوداني معاناة خاله خلال 35 يوم من المرض،عانى منهم الفقيد و أقربائه من رحلة البحث عن مستشفى لإستقباله. و أوضح بأنهم قد حاولوا 11 مستشفى خاص أو حكومي و جميع تلك المستشفيات رفضت إستقبالهم بالرغم من أن المريض مصاب بفشل الكلى دون اشتباه بأي عرض من أعراض فيروس كورونا.

كما عبر عن استيائه من عدم توفر الخدمات حتى بالمشافي التي حاولت العناية بمريضهم، و قال بأن أحد المستشفيات طلبت منه تصوير صورة الأشعه عن طريقه هاتفه الذكي لعدم توفر أفلام الأشعة بها.

كما سرد الناشط معاناته في استخراج التصاريح للمرور داخل المناطق أثناء رحلة البحث تلك.
كما دعا السلطات و الجهات المختصة بضرورة فتح المستشفيات و توفير المعينات بها لإستقبال المرضى لأنها الملجأ الوحيد لهم بعد الله.

و أضاف “افتحوا المستشفيات و اقفلوا الأسواق و وقفوا المواصلات”.

و ذكر الناشطون بان إغلاق المستشفيات في وجه الأمراض الاخرى ييعتبر كارثة، و ربما له العزاء الأكبر في تزايد الوفيات بمختلف الولايات.

تهليل ابن عمر أحمد-صحيفة القيادة

تعليقات فيسبوك

اترك ردا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *