أسر المعتقلين السياسيين يصدرون بياناً حول تزايد إصابات ذويهم بـ”كورونا” محذرين من الإعدام خارج القانون

القيادة _الخرطوم
أصدرت أسر المعتقلين السياسيين في السودان، بياناً مساء الاثنين حول تزايد الاصابات بفيروس كورونا في أوساط ذويهم داخل معتقلهم بسجن كوبر بالعاصمة السودانية الخرطوم
طالبوا فيه رئيس مجلس السيادة و رئيس مجلس الوزراء و النائب العام بإطلاق سراح المعتقلين فورا و دون تأخير، محذرين من الإعدام خارج القانون.

وكان أن تلقّت أسر المعتقلين السياسيين ببالغ القلق، الأنباء الواردة عن ثبوت إصابة الفريق أول ركن مهندس/ عبد الرحيم محمد حسين، والأستاذ/ علي عثمان محمد طه بفيروس كورونا (كوفيد-19) من داخل معتقلات سجن كوبر، لترتفع بذلك الحالات المؤكدة في سجن كوبر إلى ثلاث حالات كانت أولها إصابة مولانا/ أحمد هارون بالإضافة للإشتباه في إصابة عدد كبير من بقية المعتقلين المخالطين لهم.
تجيء تلك الأنباء المزعجة بعد حادثة وفاة السيد/ الشريف أحمد عمر بدر نتيجة لإصابته أيضا بفيروس كورونا (كوفيد-19) والإهمال الطبي الذي صاحب التعامل مع حالته حينها، وتأكيد الإصابة بالعدوى لخمسة ممن خالطوه في حراسات قسم الخرطوم شمال

وبعد ظهور جائحة الكرونا قامت الأسر بمخاطبة كل من النيابة العامة و الإدارة العامة للسجون و مجلس الوزراء و المجلس السيادي مطالبةً بإعطائهم حقهم المشروع في الإطلاق بالضمانة العادية أو تحويلهم للإقامة الجبرية

فاطمة بادي
الخرطوم _القيادة

Leave A Reply

Your email address will not be published.