الطاهر أبو هاجة: “القضايا العليا لاينبغي أن تكون محل خلاف ونحتاج لموقف وطني موحد لمواجهة البعثة الأممية”

الطاهر أبو هاجة: “القضايا العليا لاينبغي أن تكون محل خلاف ونحتاج لموقف وطني موحد لمواجهة البعثة الأممية”

القيادة-الخرطوم: في حديثه عن ما تعلق بالإبتعاث الأممي إلى البلاد، العميد الطاهر أبو هاجة المستشار الإعلامي لرئيس مجلس السيادة فريق أول عبد الفتاح البرهان يلقي اللوم على النظام السابق في تورط السودان بالشؤون الخارجية موضحا موقف السودان ضمن قائمة الدول الراعية للإرهاب و الذي يعد نتاجا ل 62 قرارا أمميا،مما اضعف البلاد.

و قال المستشار أن العلاقات السودانية الدولية حساسة جدا و يجب التعامل معها بالشرعية الوطنية التي سنتها ثورة ديسمبر.

و أوضح قائلا: “ان إخراج البلاد من جور البند السابع الذي أدخلهم فيه النظام البائد إلى البند السادس ليس كافياً لمعالجة القضية وان القضايا العليا لاينبغي أن تكون محل خلاف وتحتاج لموقف وطني موحد لمواجهة البعثة الأممية”.

الطاهر أبو هاجة اعتبر عودة السودان إلى استقلاله مطلب من مطالب الثورة التي أطاحت بالنظام.

تهليل ابن عمر أحمد-صحيفة القيادة

تهليل ابن عمر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *