تجمع المحامين: نزاعات الشرق سياسية وليست قبلية

تجمع المحامين: نزاعات الشرق سياسية وليست قبلية

أكد تجمع محامي شرق السودان أن الصراعات التي تدور في شرق البلاد ذات أبعاد سياسية وليست ذات طبيعة قبلية . ورأى أن وصف طبيعة الأحداث ونقلها ساهم بشكل مباشر في التحشيد القبلي لتلك المواجهات ، وانتقد الإجراءات والتدابير التي تم اتخاذها خاصه في ولايه البحر الأحمر لأنها لم تمنع المواجهات بل تكررت بصورة أشد.

ولفت الى أن لجان التحقيق الرسمية التي تم تشكيلها لم تتخذ الإجراءات الحاسم في ردع المتفلتين وتقديمهم لعداله ناجزة مما اغرى المتفلتين بالامان من العقاب ، وكرس لدى اعتقاد الكثيرين أن هنالك تواطؤ من تلك اللجان التي لم تسفر نتائجها عن شيء حتى الان! ونوه التجمع الى الوسائط لعبت دورا سالبا في آثارة النعرات القبيلة في أكثر من قضية مما كرس لخطاب الكراهية والتحريض واشانة السمعه دون أن تجد رادعا .

وقال تجمع محامي الشرق في بيان له بحسب صحيفة الجريدة أمس، الإدارات الاهلية بطبيعتها لا تمتلك أدوات معرفة الجناة خاصة الذين يتحركون في الفضاء الاسفيري لتقديمهم للعدالة أو تحذريهم من مغبة أفعالهم الاجرامية إذ أن هذه الإدارات لا تتعامل مع تلك الوسائط التي تمثل مسرح ارتكاب الجريمه في الغالب الأعم. وشدد على ان تقاطعات المصالح السياسية لم تكن غائبة عن مسرح المواجهات والتي غالبا ما تؤدي دورها في الخفاء دون أن تطالها أصابع الاتهام بشكل مباشر . وأردف اشتراك بعض اﻷفراد باسلحة نارية وبزي ملكي زاد من رقعة المواجهات وأحدث خسائر مهولة في الأرواح والممتلكات باستخدام الذخيرة الحية وإشعال النيران بالمنازل دون أن يجد هذ المسلك أدنى درجات التحقق من تلك المؤسسات في مشاركة منتسبيها بشكل شخصي في تلك الأحداث .

وطالب بتكوين آلية فعالة لكبح المواجهات من العقلاء وأصحاب النفوذ على أن يمثل الشباب في عضويتها. بجانب تكوين لجان تحقيق مستقلة على أن يمثل فيها طرفي النزاع وتشكيل محاكم متخصصه للنظر في مثل هذه المواجهات على أن تتسم بالسرعة في إجراءتها القضائية.ودعا لشكيل نيابات متخصصة في جرائم المعلوماتية في الولايات الثلاث .

وشدد على الاجهزة النظامية التحقق من الذين يستخدمون الاسلحة النارية وتقديم كل نظامي للمحاكمة إذا ثبت تورطه في الأحداث . ودعا للقضاء على السكن العشوائي الذي يمثل بؤرة للجريمة أو انطلاقها منه بجانب تحديد وتقييد استخدام السلاح النظامي في غير أغراض العمل واقامة نقاط للشرطة في المناطق التي تعاني من التفلتات ودعمها بما يلزم من معينات بالاضافة الى مشاركة الجامعات بالولاية في تقديم بحوث تتناول هذه التفلتات وتقديم الحلول المناسبه لها ،فضلا عن توفير الخدمات الاساسية من كهرباء ومياه لتلك المناطق .

(كوش نيوز)

القيادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *