بعد اسبوع من الحظر تراجع العمل المصرفي بنحو 90٪

بعد اسبوع من الحظر تراجع العمل المصرفي بنحو 90٪

كشفت مصادر مصرفية مطلعة عن ان نسبة التراجع فى الأعمال المصرفية تتراوح مابين ٨٥الي ٩٠٪ منذ تطبيق الحظر الشامل للعاصمة وحتى الآن.

وقالت المصادر ان منشورات بنك السودان المركزي المتعدده خلال الأيام الماضية أحدثت ربكه فى عمل المصارف.

وقال أحد المصرفيين فضل عدم ذكر اسمه لـ السوداني انهم يأتون للعمل من الساعه الثامنه إلى الثانية عشرة صباحا لكن الحركة ضعيفة جدا فى سير العمل وأضاف أن أكبر تحدى يواجههم حاليا عدم توفر الوقود مشيرا إلى صعوبة وصول الموظفين للمصارف مما انعكس على سير العمل مؤكدا لجوء عدد من المصارف لتكوين غرفة عمليات داخلية لمواجهة أي مشكلات تعترض الأعمال المصرفية خاصة فيما يتعلق بالاستيراد والتجارة الخارجية وعمليات التمويل للولايات.

وأشار مدير أدارة التسَويق والعلاقات العامة فى البنك السعودي السوداني طارق حسن العجب ل (السوداني) إلى أن معظم المصارف تعمل فى المقاصة فقط لجهة ان المنشور الاخير لبنك السودان المركزي اوقف التعامل مع الجمهور لكنه سمح للمصارف في تسيير كافة العمليات بحسب ماتقتضيه الضرورة منوها إلى أن هناك قصور فى المنشور يتعلق بعمل المقاصه بسسب ايقاف الخزنه في المصارف مما يؤدى بدوره إلى إغلاق بعض الحسابات لجهة ارتداد الشيكات لثلاثة مرات فى حال عدم تغطية الحسابات لمبلغ الشيكات.

ولفت إلى انسياب عمل التسويات لنقاط البيع والدفع الإلكتروني لجهة أن المصارف تتعامل مع شركة الخدمات المصرفية الالكترونية مباشرة.

ونوه إلى أن العمل الإداري فى عدد من المصارف حاليا يقتصر على المدير ومساعدوه ومدراء الفروع فقط.

السوداني

القيادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *