إغلاق ولاية سودانية بسبب كورونا

إغلاق ولاية سودانية بسبب كورونا

قررت سلطات ولاية النيل الأبيض السودانية، اليوم الأربعاء، إغلاق حدود الولاية مع الولايات المجاورة.

وأصدر والي النيل الأبيض بالإنابة، الطيب محمد عبد الله، عدد من القرارات لدرء جائحة كورونا عن الولاية، شملت قفل حدود الولاية مع الولايات المجاورة.

وأوضحت أنه يستثنى من تلك القرارات عبور الشاحنات والعربات التي تحمل المواد البترولية والسلع الضرورية، كما شملت القرارات زيادة ساعات حظر التجوال بجميع محليات الولاية على أن يبدأ من الساعة الرابعة عصراً وحتى الساعة السادسة صباحاً بجانب قفل الأسواق لمدة أسبوعين مع استثناء محلات بيع الخضار واللحوم والبقالات ومحلات أدوات الكهرباء والمخابز والصيدليات.

ومنحت القرارات العاملين بالخدمة العامة والوحدات الاتحادية العاملة بالولاية عطلة مدفوعة الأجر لمدة اسبوعين مع استثناء العاملين في قطاعات الكهرباء والمياه والصحة والقوات النظامية والمؤسسات المشابهة على أن تسري هذه القرارات اعتبارا من يوم الجمعة الموافق الرابع والعشرين من أبريل/نيسان الحالي.

وأكد الوالي بالإنابة أن القرارات جاءت استنادا إلى قرار مجلس الأمن والدفاع الوطني وقرارات اللجنة العليا لدرء جائحة كورونا مناشدا المواطنين بضرورة الالتزام بهذه القرارات والبقاء داخل المنازل واتباع الضوابط الصحية لمنع انتشار فايروس كورونا بالولاية.

وكانت الحكومة السودانية قد قررت في وقت سابق منح إجازة للعاملين في القطاع العام لمدة ثلاثة أسابيع، وذلك ضمن الجهود المبذولة من الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأصدر وزير شؤون مجلس الوزراء السفير عمر بشير مانيس قرارا بمنح إجازة للعاملين بالقطاع العام بالوزارات الاتحادية والوحدات التابعة لها وولاية الخرطوم لمدة ثلاثة أسابيع، إبان فترة الإغلاق بشأن الإجراءات المطلوبة لمجابهة انتشار جائحة الكورونا.

سبوتنك نيوز عربية

القيادة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *