كشف معلومات بشأن تعاون (أف بي آي) في تحقيق محاولة اغتيال حمدوك

0

وصل السودان صباح اليوم “الأربعاء”، أعضاء فريق أمني من مكتب التحقيقات الفيدرالية الأمريكي (أف بي آي) للمشاركة في التحقيقات حول محاولة إغتيال رئيس الوزراء عبد الله حمدوك.
وسيلتحق فريق الخبراء بالفريق الوطني للتحري الميداني في الحادث، عقب اكتمال الفريق الأمني خلال اليومين المقبلين.
وقال مصدر أمني رفيع في تصريح لـ (باج نيوز)، إن مشاركة الفريق تأتي في إطار الدعم الفني والتعاون الأمني المشترك وموجهات مجلس الأمن والدفاع بالاستعانة بالأصدقاء، سيما الدعم الفني والتكنولوجي في التحقيقات، مما يساعد على كشف الجريمة، ويدلل على تصميم وعزم السودان في مكافحة جرائم الإرهاب.
وحول ضرورة الاستعانة بالفريق الأمريكي، أشار المصدر إلى أن جرائم مكافحة الإرهاب تصنف من الجرائم العابرة للقارات أو الحدود، لذا تتعاون كل الأجهزة الأمنية القطرية والعالمية في مكافحتها مع وجود إلزامية للتعاون الدولي من الأمم المتحدة وفق قرارات مجلس الأمن لمكافحة الإرهاب تحت البند السابع.
وأشار لوجود اتفاقيات وبروتوكولات تعاون أمنية دولية بغض النظر عن السياسة، بإعتبار أن الإرهاب لا وطن له فقد يمول من جهة ويخطط في جهة وينفذ في جهة أخرى، مما يتطلب تضافر الجهود العالمية بما يصب في التعاون الأمني لمكافحة مثل هذه الجرائم وإكتساب الخبرات والمهارات ويعزز من تصنيف الدولة عالمياً بأنها تتعاون وتبذل قصارى جهدها لمكافحة الإرهاب.
وأضاف المصدر: “تدريب الولايات المتحدة الأمريكية للأجهزة الأمنية السودانية ظل مستمراً مع توقيعهم اتفاقيات تعاون أمني وبروتوكولات ظلت نشطة حتى في عهد النظام السابق على الرغم من القطيعة السياسية”.
ولفت إلى استمرار تعاونهم الأمني مع الأجهزة الأمنية في مكافحة الإرهاب.

باج نيوز

Leave A Reply

Your email address will not be published.