روسيا: المهم الآن تجنب نشوب حرب وإجبار أوكرانيا على وقف القصف

0

القيادة /وكالات – قال مندوب روسيا بمجلس الأمن، فاسيلي نيبينزيا، اليوم، إن اعتراف روسيا بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك لا يغير مضمون اتفاقيات مينسك، وذلك بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية.

وأضاف، خلال جلسة مجلس الأمن الطارئة التي دعت إليها الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وآيرلندا وألبانيا، “استمعنا إلى بيانات مليئة بالعواطف بشأن الخطوة الروسية والمواقف الدولية توحي بأن اعتراف روسيا خطوة مفاجئة، ولكن هذا غير صحيح. جمهوريتا لوغانسك ودونيتسك أعلنتا انفصالهما واستقلالهما عام 2015 لكننا اعترفنا بهما اليوم فقط” كما ورد في السودانية.

وتابع قائلا: “إن حوالي 60 ألف شخص فروا من دونباس إلى داخل روسيا، بسبب القصف الأوكراني وروسيا تؤمن لهم السكن والماء”، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة والغرب يلعبان دورا سلبيا في أوكرانيا.

وشدد على أن المهم الآن التركيز على كيفية تجنب نشوب حرب وإجبار أوكرانيا على وقف القصف. وأشار إلى أن موسكو منفتحة على الدبلوماسية، ولكن لن تسمح بإراقة الدماء في لوغانسك ودونيتسك.

وقال سفير روسيا لدى الأمم المتحدة إن شرق أوكرانيا كان على شفا “مغامرة عسكرية أوكرانية” لا يمكن لروسيا أن تسمح بها، وتعهد بأن موسكو لن تسمح بحدوث “حمام دم جديد” في المنطقة.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، وقع مرسوما الاعتراف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك أمس، ودعا مجلسي الدوما والجمعية الفيدرالية إلى الاعتراف الفوري بهما.

Leave A Reply

Your email address will not be published.