X
    Categories: الأخبار

أوضاع مأساوية بمستشفى كسلا والمدير الإداري يُصرّح : (لايُوجد لدينا ما يكفي ولو لشراء محاليل وريدية)

القيادة _كسلا : صرّح المدير الإداري لمستشفى كسلا التعليمي صالح محمد خليل بأن الأوضاع بالمستشفى مأساوية بالمستشفى خاصة وأنه يفتقر لأبسط مقومات تقديم الخدمة للمرضى وأكد أن الميزانية المُقدمة من حكومة الولاية لا تكفي لشراء المحاليل الوريدية وتسيير دولاب العمل

وأوضح خليل أن دعم وزارة الصحة بالولاية لا يتعدى (100) ألف جنيه، وقال “نتحدث بكل شفافية ليست لدينا أي أموال حالياً نشتري بها حتى المحاليل الوريدية والمستشفى يفتقر حتى لعربة إسعاف والعنابر بلا مراوح ومُكيفات”، مؤكدا أن دعم الوزارة فقير وبسيط جداً وأشار إلى توظيف كل الأمول الموجودة لمحاربة جائحة (كورونا)

ونوه بأن المستشفى حالياً لا يستطيع إكمال فحص العينات بسبب نقص المُعينات، وقال “لينا يومين الفحوصات يتم عملها خارج المستشفى وبالطبع هي غالية جداً ولا يتحملها المواطن البسيط” وأضاف: “ما عندنا وجيع والمستشفى بلا إسعاف ولا يوجد ترحيل للأطباء والمواد الضرورية للتشغيل”، كما كشف خليل عن وصول حالات كبيرة لمصابين بلدغات الثعابين والعقارب تصل إلى (30) في اليوم ونوّه إلى أن طبيبة بعلاقاتها الخاصة استطاعت توفير الأمصال والتي شارفت على الإنتهاء

فاطمة بادي _صحيفة القيادة

تعليقات فيسبوك