التصنيفات
الأخبار

مصرع 60 شخصا وإصابة العشرات في أحداث دامية جنوبي الجنينة

القيادة _الخرطوم : لقي ستون شخصا مصرعهم وجرح أكثر من خمسين آخرين في أحداث وحدة مستري الادارية 40 كيلومتر جنوبي الجنينة عاصمة ولاية غرب دارفور إثر هجوم على المنطقة يوم السبت 26 يوليو 2020م

وقال بيان صادر من لجنة أطباء ولاية غرب دارفور إن منطقة مستري،٤٠ كيلومتر جنوب مدينة الجنينة حاضرة ولاية غرب دارفور تعرضت ، صبيحة السبت الموافق 25/7/2020 لهجوم من قبل مليشيات مسلحة واستمر الهجوم لمدة تسع ساعات، مخلفا العديد من الشهداء والجرحى، حيث أورد بيان الاطباء قائمة مفصلة بالقتلى من المدنيين بما في ذلك 9 من النساء و51 من الرجال في حين جرح 18 من النساء و9 اطفال 20 من الرجال “وتم إجلاء الجرحى في يوم الأحد 26/7/2020 إلى مستشفى السلاح الطبي وتم تحويل الحالات الحرجة منها إلى مستشفى الجنينة التعليمي

كما أورد بيان آخر من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئوون الانسانية (اوشا) تقريرا من المنطقة قال فيه إن تقارير ميدانية تشير لمقتل ” أكثر من 60 شخصاً وجُرح نحو 60 خلال هجوم مسلح” في قرية مستري ، شمال محلية بيدا ، في غرب دارفور، كما تركت العديد من القرى والمنازل محترقة، ونهبت الأسواق والمحلات التجارية، وتضررت البنية التحتية”، عليه فإن حكومة غرب دارفور أعلنت الإغلاق الكامل لمدينة الجنينة وبيضا اعتباراً من 20 يوليو حتى إشعار آخر وفي وقت سابق من هذا الشهر، أعلنت حكومة شمال دارفور في 13 يوليو حالة الطوارئ عقب التصعيد الأخير للعنف في كتم

فاطمة بادي _صحيفة القيادة

تعليقات فيسبوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *